الثلاثاء, 23 نيسان/أبريل 2013 22:45

ظاهرة الحرب في القرآن الكريم

قيم الموضوع
(0 أصوات)


إن الحرب ظاهرة استمرت وقوعها على امتداد التاريخ الإنساني وعليه فقد صار من ضروريا أن يقوم الإنسان بعملية الدفاع ودفع السلبيات عند تعرضه للحروب والتجاوزات والهجمات. وبما أن القرآن الكريم يوجهنا في كافة مناحي حياتنا إذن فلابد أنه يوجهنا أيضا كيف نتصرف في موضوع الحرب. فهو يشير أن الحرب قد تكون ضرورة لديمومة السلام. فمبادئ القرآن الكريم في الحرب وتحذيره من الإعتداء على طالبي السلم تكفي لإستنباط الإنسان العبر والدروس. 
فالمسلمون الذين علموا العالم أصول الحرب، لقنوا العالم أيضا درسا في كيفية إدارة شؤون بلد دمروا جيشه وهزموه ولكنهم بالمقابل أداروا شعبه طوال سنوات عديدة أيما إدارة دونما مشاكل.

  اسم الكتاب: ظاهرة الحرب في القرآن الكريم

 دار النشر: دار الأبحاث

 تاريخ النشر: 2009

عدد الصفحات: 114

 الحجم: 13.5X 21

 الغلاف: كارتون

 رقم الإيداع الدولي:9756788622

 لغة الكتاب: التركية

 

قراءة 1290 مرات

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة